عالم مصري يستخدم تقنيات المعلوماتية الحيوية في تطوير أدوية مرضى السرطان
   
   
 
 

أرسلت في الثلاثاء 28 أكتوبر 2003 بواسطة أفكار علمية

 
  عالم مصري يستخدم تقنيات المعلوماتية الحيوية في تطوير أدوية مرضى السرطان

القاهرة: ضاحي عثمان
نجح عالم مصري في اعداد دراسة متكاملة عن تطوير أدوية مرضى السرطان باستخدام تقنيات المعلوماتية الحيوية بحيث يقتصر تأثير هذه الأدوية على الخلايا السرطانية فقط وهو الأمر الذي سيحمي المريض من آثار هذه الأدوية والتي تظهر من خلال سقوط شعر المرضى من رؤوسهم واصابة بعض أعضاء الجسم بالوهن والضعف.
ويقول العالم المصري في مجال الفيزياء الحيوية بكلية العلوم جامعة القاهرة الدكتور محمد حسنين لـ«الشرق الأوسط» ان الدافع نحو هذه الدراسة هو معرفة السر في غياب الفاعلية القصوى لأدوية السرطان الحالية خاصة في حالات العلاج الكيميائي والاشعاعي، مؤكدا ان هذا النوع من العلاج يتجه نحو الخلايا سريعة الانتشار بشكل عام وليس بشكل انتقائي، على اعتبار أن خلايا السرطان سريعة الانتشار وهو الأمر الذي يجعل هذا العلاج سببا في تدمير خلايا أخرى سليمة مثل خلايا الكبد مثلا. ولذلك أصبح من المعتاد أن نرى مرضى السرطان الذين يخضعون لهذا العلاج وقد سقط شعرهم ووهنت بعض أعضاء أجسامهم، موضحا ان الحل الذي تطرحه هذه الدراسة هو تزويد أدوية السرطان بحمض الفوليك الذي يجعلها تقتصر على التوجه الى الخلايا السرطانية فقط وهو............


الأمر الذي سيساهم دون شك في تقديم حلول عملية لمشكلات الدواء في مصر وسيزيد من براءات الاختراع في هذا المجال مما سيخفض من نفقات العلاج والتداوي في ظل اتفاقية الجات عام 2005 وما نتوقع من مشكلات ليس في مصر فقط بل في انحاء العالم العربي والعالم الثالث والدول المستوردة لمعظم دوائها.
ويذكر العالم المصري: ان دراسته اعتمدت على استخدام تقنيات المعلوماتية الحيوية التي بدأت تطبيقاتها في العالم تتجاوز حدود الخيال العلمي حيث تعتمد على برمجة الخلايا الحية مثلما تتم برمجة أجهزة الكومبيوتر لتعمل على تحسين الصفات الوراثية، كتغيير لون البشرة والقضاء على الأمراض الوراثية وانتاج بدائل للأعضاء التي تموت، مؤكدا ان تقنيات المعلوماتية الحيوية BIO - information تعني توصيل معلومة محددة بصفات وراثية محددة الى داخل الحامض النووي DNA في خلية محددة ، وهذه المعلومة عبارة عن جين نغذي به الخلية موضحا أنه كانت توجد مشكلة عند ادخال هذا الجين الى الخلية وهي ان الحامض النووي DNA به شحنات سلبية بينما الخلية لا تسمح بدخول أي شيء به شحنات اليها ولهذا يتم الان التحايل على الخلية عن طريق تغليف الجين بحويصلة من الدهون المتعادلة تشبه غشاء الخلية ويتم حقن المريض بها، فتسير مع الدم حتى تصل الى الخلية المطلوبة فتبدأ في احتوائه وتفرز عليه انزيمات هالكة تكسر الدهون حول الجين الذي يكون داخل الخلية بالفعل فتبدأ في عملها في تعديل الصفات الوراثية، وهو الأمر الذي يمكن من خلاله فيما بعد علاج مرضى السكر وأمراض الكبد والكلى والسرطان. مؤكدا ان دراسته العلمية تعد بداية لانتقال تقنيات المعلوماتية الحيوية من مجالات الهندسة الوراثية لانتاج نباتات ومحاصيل زراعية ذات صفات محددة الى امكانية تطبيق مثل هذه النتائج على الانسان لعلاج أمراضه وتعويض أنسجة الاعضاء التالفة موضحا بأن هذه التقنيات في مجال المعلوماتية الحيوية تختلف تماما عن عمليات الاستنساخ التي نسمع بها من وقت لآخر
المصدر : جريدة الشرق الاوسط

 

 
     



المقالات الأكثر قراءة :     1: علاج الاسهال بالاعشاب الطبية (333151 قراءة)    2: فن تنمية الذكاء (249079 قراءة)    3: 19 طريقة للتخلص من الملل ؟ (197872 قراءة)    4: علاج البواسير بالاعشاب الطبية (164232 قراءة)    5: خصائص و أنواع الشخصية البشرية و كيفية التعامل معها (142480 قراءة)    6: الخريطة الذهنية تنظم أفكارك ! (109903 قراءة)    7: من عجائب الاكتشافات العلميه! (84561 قراءة)    8: ستة طرق لتقوية الذاكره وطرد الشرود الذهني (81263 قراءة)    9: العلاج بالضغط على القدمين والكفين (69452 قراءة)    10: الفياجرا للرجال فقط!! (65707 قراءة)    11: دراسة علميه حديثه تثبت فوائد الحجامه (58859 قراءة)    12: كيف تعمل على تنشيط دماغك ؟ (57749 قراءة)    13: مفهوم الطاقة في التنمية البشرية ! (57553 قراءة)    14: الإعجاز العلمي لمكة المكرمة! (51320 قراءة)    15: برمجة العقل السريعة !! (44546 قراءة)  
 




روابط ذات صلة· زيادة حول الطب-الحياة

أكثر مقال قراءة عن الطب-الحياة
علاج الاسهال بالاعشاب الطبية