انتبه........ غذائنا لم يعد آمنا
   
   
 
 

أرسلت في الثلاثاء 01 أغسطس 2006 بواسطة afkaaar

 
  انتبه........ غذائنا لم يعد آمنا

المهندس أمجد قاسم/الأردن
أثبتت الدراسات التي أجريت مؤخرا على عينات من الدم أخذت من بعض المتبرعين من سكان مدينة نيويورك ، وجود مجموعة ضخمة من المواد الكيماوية السامة والخطيرة ، وقد بينت هذه الدراسات  أن بعض هذه المواد مسرطنة وبعضها يصيب الدماغ والجهاز العصبي باضطرابات خطيرة ، كما أن قسما منها يؤدي إلى.....

حدوث حالات من الإجهاض للحوامل وتشوهات خلقية لدى الأجنة .
وتتعدد مصادر هذه المواد السامة التي تقتحم أجسادنا ، وتدمر حياتنا ، فقد تكون من المبيدات الحشرية المستخدمة بكثرة في المنازل والتي يدخل في تركيبها الكلور العضوي وبعض المواد الطيارة الخطيرة ، كما تلعب معقمات التربة ومبيدات الأعشاب الضارة ومبيدات الفطريات دورا هاما في زيادة تركيز طائفة كبيرة من المواد الكيماوية في أجسامنا ، وقد دلت التجارب المخبرية ، أن نسبة كبيرة من الخضراوات والفواكه تحتوي في أليافها وقشورها على تراكيز عالية من الملوثات الكيماوية .
كذلك فقد وجد ان بعض مربو المواشي يعمدون إلى استخدام بعض أنواع الهرمونات، كهرمون التيستوستيرون الذكري وهرمون البروجيستيرون الأنثوي لتسمين مواشيهم وزيادة إنتاجها من الحليب ، وان هذه الهرمونات تتراكم في أنسجة هذه الحيوانات وبالتالي تصل إلى الإنسان عند تناوله للحوم هذه الحيوانات أو عن طريق ثمار النباتات المزروعة في تربة تم تسميدها بروث هذه الحيوانات .
وتتعدد أشكال ملوثات غذاء الإنسان ، فقد تكون كيماوية كما ورد سابقا أو قد تكون بيولوجية ناتجة عن البكتيريا والفطريات ، حيث تحلل هذه الكائنات المواد الغذائية وتنتج مواد سامة قد تكون قاتلة في بعض الحيان ، كما أن احتمال احتواء المواد الغذائية على بعض الجراثيم المسببة للأمراض تعتبر السبب الرئيس لحالات التسمم الغذائي الحاد .
فالتلوث البكتيري يعتبر أمرا شائعا وتساهم الحيوانات المنزلية والحشرات والإنسان أيضا في انتشار مثل هذا النوع من التلوث وخصوصا في فصل الصيف وعدم اتباع الطرق الصحيحة لحفظ الطعام وقلة العناية بالنظافة بوجه عام .
ومن أهم الكائنات الدقيقة المسببة للأمراض ، جرثومة السالمونيلا التي تؤدي إلى ظهور التيفوئيد ، والبروسيلا التي تسبب الحمى المالطية ، وبعض الطفيليات مثل الجارديا والأميبيا  .
إن التقيد الصارم بالتعليمات الصحية يعتبر أنجع طريقة للحد من اثر الملوثات ( الكيماوية والجرثومية ) على الإنسان ، وخصوصا عندما ندرك جيدا أن زيادة التقدم العلمي والتكنولوجي ، واكبها زيادة ملحوظة في حجم الملوثات الصناعية والكيماوية والبيولوجية ، التي تهدد حياتنا واستقرارنا .
www.aafaq.net.tc

 

 
     



المقالات الأكثر قراءة :     1: علاج الاسهال بالاعشاب الطبية (333104 قراءة)    2: فن تنمية الذكاء (249050 قراءة)    3: 19 طريقة للتخلص من الملل ؟ (197847 قراءة)    4: علاج البواسير بالاعشاب الطبية (164215 قراءة)    5: خصائص و أنواع الشخصية البشرية و كيفية التعامل معها (142448 قراءة)    6: الخريطة الذهنية تنظم أفكارك ! (109886 قراءة)    7: من عجائب الاكتشافات العلميه! (84546 قراءة)    8: ستة طرق لتقوية الذاكره وطرد الشرود الذهني (81241 قراءة)    9: العلاج بالضغط على القدمين والكفين (69412 قراءة)    10: الفياجرا للرجال فقط!! (65694 قراءة)    11: دراسة علميه حديثه تثبت فوائد الحجامه (58845 قراءة)    12: كيف تعمل على تنشيط دماغك ؟ (57735 قراءة)    13: مفهوم الطاقة في التنمية البشرية ! (57536 قراءة)    14: الإعجاز العلمي لمكة المكرمة! (51293 قراءة)    15: برمجة العقل السريعة !! (44511 قراءة)  
 




روابط ذات صلة· زيادة حول الطب-الحياة

أكثر مقال قراءة عن الطب-الحياة
علاج الاسهال بالاعشاب الطبية