أفكار علمية 6 أنشطة لتنمية الذكاء الاجتماعي

    قريبا الكهرباء التي تستهلكها أنت تولدها !        السيارات ذاتية القيادة في الأسواق عام 2019        في اكتشاف علمي البعض من النمل الأبيض يفجر نفسه        أبحاث متطورة لانتاج الطاقة من خلال حركتنا اليومية        النباتات تخفض حجمها للتكيف مع التغير المناخي        علماء يكتشفون جزيئا قد يكشف أسرار عمل الكون        اختراع يسمح للفرد بالاستحمام دون ماء!        سعودي يبتكر حذاء ذكيا لفاقدي البصر        هوائي الأرز.. اختراع لبناني واعد        الطاولة النموذجية ابتكار جديد        دماغ الحمام يمتلك نظاما.. للملاحة        علماء ألمان يدرسون أجنحة البومة لتطوير طائرات هادئة        جوجل يكشف عن مشروع نظارة الواقع        برازيلي يبتكر شاحناً للجوال يعمل بهواء الزفير        السر وراء ذكاء اينشتاين        بحث علمي: البصمات تقدم أدلة أكثر تفصيلا        باحثون يصنعون رائحة أقدام نتنة لقتل البعوض        في دراسة أمريكية : حكمة إلاهية لعدة المرأة        طائرات شفافة في العام 2050 !        طالب الثانوية و اختراعه العجيب !    
المنتدى  »  أفكار علميه جديده!  »  6 أنشطة لتنمية الذكاء الاجتماعي
  كتابة 25-08-2004 عند 03:15   ::طباعة::      اقتباساقتباس   أضفه لموضوعاتك المفضلة
 OFF-Line عضو جيد البرفيسور
 مفكر نشيط جدا

سجل في : 01-07-2003
البلد: المملكة العربية السعودية
المواضيع : 140
النقاط: 377


 
  
 

يعكس هذا النوع من الذكاء قدرة الفرد على فهم وإدراك وملاحظة مشاعر الآخرين وحالاتهم المزاجية، واحتياجاتهم، وتنعكس هذه القدرة في مهارات تعامل الفرد مع الآخرين وتحفيزهم.

يتمتع بهذا النوع من الذكاء: المعالجون النفسيون، رجال المبيعات، المدرسون، المستشارون، مرشدو الشباب، العاملون في المجال الاجتماعي، رجال الدعوة، المدربون الرياضيون، مشرفو نشاط الأطفال...

مميزات هذا الذكاء

يتميز من يتمتع بهذا الذكاء بالصفات التالية:

- يستمتع بصحبة الناس أكثر من الانفراد.

- يبدو قائدًا للمجموعة.

- يعطي نصائح للأصدقاء الذين لديهم مشكلات.

- يحب الانتماء للنوادي والتجمعات أو أي مجموعات منظمة.

- يستمتع بتعليم الآخرين بشكل كبير.

- لديه صداقة حميمة مع اثنين أو أكثر.

- يبدي تعاطفًا واهتمامًا بالآخرين.

- الآخرون يبحثون عن تعاطفه أو اهتمامه وصحبته.

- يسعى الآخرون لمشورته وطلب نصحه.

- يفضل الألعاب والأنشطة والرياضات الجماعية.

- يسعى للتفكير في مشكلة ما بصحبة الآخرين أفضل مما يكون بمفرده.

- يبدو جذابًا مشهورًا له شعبية.

- يعبر عن مشاعره وأفكاره واحتياجاته.

- يحب المناقشات الجماعية والاطلاع على وجهات نظر الآخرين وأفكارهم.

- يمكنه التعرف على مشاعر الآخرين، وتسميتها.

- يمكنه الانتباه لتغير الحالات المزاجية للآخرين.

- يحب الحصول على آراء الآخرين ويضعها في اعتباره.

- لا يخشى مواجهة الآخرين.

- يمكنه التفاوض.

- يمكنه التأثير في الآخرين.

- يمكنه عمل مناخ جيد أثناء وجوده.

- يمكنه تحفيز الآخرين ليقوموا بأفضل ما لديهم.

خطوات للتنمية

يمكن تقوية هذا النوع من الذكاء بتنمية كل السمات السابقة لدى الطفل، بأنشطة الجماعية ومنها:

- التفكير معًا (العصف الذهني الجماعي).

- الأنشطة الجماعية المختلفة.

- منح الطفل دور القيادة بعض الوقت.

- تعليمه وتدريبه على المهارات الاجتماعية المختلفة.

- تعليمه مهارات التفاوض وفض النزاعات والتعامل مع الآخرين.

- تعليمه التعاطف، والتعبير عن مشاعره وفهم مشاعر الآخرين.

- تدريبه على القيادة والتخطيط وتحفيز الآخرين.

- حث الطفل على القيام بأنشطة تطوعية جماعية، وتجد بعضها في:

* تطوع الصغار.. حلم وإبداع

* أول إيجابية الأطفال.. تعاطف

- علمه كيفية عقد صداقات والحفاظ عليها.

أنشطة الذكاء الاجتماعي

النشاط الأول: كل واحد يعلم واحدًا!

- افتح حوارًا مع طفلك صاحب هذا الذكاء -في وجود إخوته- حول الأشياء أو المهارات التي يمكنه أن يعلمها لغيره.

- اترك المجال لباقي الأطفال ليفكروا في مهارة شيء مميز يفعلونه، ويمكنهم أن يعلموه للآخرين؛ فربما أمكن لواحد أن يكون عارفًا بالأرقام بلغة جديدة.. عملات بلد ما، طريقة نشر الغسيل، وضع الأكواب بطريقة لطيفة... ويرغب في تعليمها لغيره أو في أن يتبادل الأطفال تلك المهارات.

- سجل مهارات كل طفل في قائمة، ثم ابدأ في تفعيل رغبة كل واحد لتعليم الآخرين بطريقة علمية.

- ناقش مع طفلك: ما الذي يحتاجه ليتم تعليمه لغيره، أيا من المهارات التي في القائمة، وما الخطوات التي سيتبعها.

- كوّن مع طفلك قائمة الصغار الذين يحتاجون هذه المساعدة. ومن الممكن أن يكون ذلك في إطار الأسرة الواحدة أو بين أسرتين من الأقارب أو الأصدقاء.

- يمكن أن تصنع مع طفلك بطاقات ملوّنة تحمل كل ما علمه طفلك لغيره وكل ما تعلمه طفلك من غيره أثناء رحلة تطوعه بالتعليم أو تدربه على يد غيره.

النشاط الثاني: استرجاع الذكريات الطيبة:

1- اجتمع مع أطفالك. اطلب من كل فرد منهم أن يتذكر عددًا من الأشخاص الطيبين المتعاونين الذين عاونوه في شيء ما أو جعلوه يشعر شعورًا جيدًا، وسجلوا معًا كل الخبرات كالآتي:

- ساعدني السائق في حمل حقيبتي.

- علمني أخي كيف ألعب الشطرنج.

- شجعتني أمي على القفز في حمام السباحة.

- أثنت صديقتي على اختياري للألوان في لوحتي.

2- ناقشوا معًا كيف يمكن أن يؤثر التعاون بين الأشخاص على مشاعرنا وعلى تحسين حياتنا.

3- يمكن أن يرسم الأطفال رسومًا توضيحية لما مروا به من خبرات طيبة.

4- يمكن أن تكون فرصة طيبة ليرسل للشخص الذي عاونه رسالة قصيرة يشكره على الشعور الطيب الذي سببه له تعاونه معه. على أن نحاول أن نجعل من هذا النشاط فرصة لإدخال كلمات الامتنان إلى قاموسه بحيث تصبح مألوفة مستخدمة من قبل الطفل، مثل:

(أتذكر عندما...، ذات مرة...، ساعدتني على...، كان لدي شعور بصعوبة الأمر حتى ساعدتني على...، شكرًا لك لأنك جعلتني أشعر بـ...).

النشاط الثالث: تمييز المشاعر:

هذا النشاط يساعد الأطفال على الاستكشاف الذاتي، وخطوات هذا النشاط:

1- اكتب الجمل التالية على ورقة كبيرة أو لوحة، ثم ضعها في صندوق.

ماذا تشعر عندما...

- يثنى على شيء جيد فعلته؟

- لم يتم اختيارك في لعبة؟

- تنجح في حل كل مسائل الحساب؟

- أخذ زميل لك شيئًا بالقوة؟

- تتشارك مع زميل في عمل ما؟

- تكسب مباراة؟

- تريد الحصول على شيء يمتلكه آخرون؟

- تُترك في البيت بمفردك؟

- تقبلك أمك أو تعانقك؟

- تُتهم بفعل شيء لم تفعله؟

- يخبرك شخص ما بأنك ذكي ولطيف ومهذب؟

- عندما يلعب معك أخوك الأكبر؟

2- اجلس أنت وأطفالك في دائرة.

3- اختر بالتناوب قائدًا ليقف في وسط الدائرة:

- دعه يلتقط ورقة من الورق ويقرأ الجملة التي بها بصوت عال.

- اطلب منه أن يختار شخصًا ما من الدائرة ليتفاعل معه بالرد، على أن يبدأ جملة رده بكلمة: "أنا أشعر..."، ويمكنه أن يعبر بالكلمات أو بتعبيرات الوجه والجسم.

ثم يخمن الشخص الآخر (قائد الدائرة) شعور المعبر. ويناقش لماذا يشعر شخص ما هذا الشعور، وكيف يؤثر في سلوكه، وكيف يمكن أن يستبدل بالشعور السيئ شعورا آخر جيدا.

4- المناقشة أهم ما في هذا النشاط: حاول أن يركز الجميع على كيفية الشعور والتعبير عنه، ولماذا يشعر كل فرد هذا الشعور، وكيف تجنب أحد ما شعورًا سلبيًّا، كذلك يساعد هذا النشاط في التعرف على مشاعر الآخرين عن طريق تعبيرات الآخرين لفظيًّا أو بملامح الوجه والجسم.

الجمل السابقة تمثل مجرد أمثلة للجمل التي يمكن مناقشتها والتمثيل حولها، ويمكن أن تنسج غيرها.

النشاط الرابع: الرسم الجماعي:

- اجلسوا معًا في دائرة.

- أعطِ كل طفل قطعة من الورق وقلمًا ملونًا.

- اطلب منهم أن يكتبوا أسماءهم على الأوراق.

- اطلب منهم أن يبدأ كل منهم في رسم أي شيء في خياله.

- بعد دقيقة واحدة، اطلب من كل منهم أن يمرر الورقة لليمين.

واطلب منهم أن يرسموا مرة أخرى، إكمالاً على ما في الورقة التي وصلتهم من رسم، وهكذا... استمر في تمرير الورق كل دقيقة إلى أن تعود لصاحبها الأول.

- وعند وصول كل ورقة إلى صاحبها اطلب من الجميع أن يستمر في الرسم هذه المرة لمدة (5 - 10) دقائق.

- ناقش كيف يمكن لكل منهم أن يبني على أفكار الآخرين، وكيف يمكنه أن يفهم أعمال الآخرين ويضيف إليها.

- علّق كل الرسومات، واحتفلوا معًا.

النشاط الخامس: تأليف القصص الجماعية:

نفس نشاط الرسم السابق يمكن أن ينفذ من خلال كتابة القصص. بحيث يبدأ فرد من المجموعة ببداية قصة، ثم يكمل الذي يليه، وهكذا حتى تكتمل القصة.

ويمكن أيضًا أن يكتب كل منهم قصة أو يمليها عليك -حسب أعمارهم-، ثم تبدأ في تقسيمها لمشاهد أو مواقف مختلفة بحيث تحاولون معًا تركيب مشهد من قصة على مشهد من قصة أخرى...، ويكمل كل طفل القصة بطريقة أخرى حسب هذه الإضافة الجديدة أو سير الأحداث الجديد.

النشاط السادس: العصف الذهني الجماعي:

يمكن أن تقوم بهذا النشاط كطريقة يومية للمناقشة والتفكير مع أطفالك حول تفاصيل قراراتكم واختياراتكم اليومية، مثل:

- أماكن للنزهة.

- وجبات يومية.

- المشتريات المطلوبة.

- أفكار لتجميل الغرفة.

- قصص للقراءة.

هذا النشاط يفيد الطفل في التشارك في المقترحات مع الغير، إضافة للبناء على أفكار الآخرين أو مراعاة وجهة نظرهم ورغباتهم حين الاختيار أو القرار. ولذا أهم ما يميز هذا النشاط احترام كل وجهات النظر والأفكار وتسجيلها لتكون بمثابة بنك للأفكار يلجأ إليه الجميع وقت الحاجة.



 
 التوقيع 
الحكمة هي معرفة الحق وعمل الخير وهى الفضيلة العليا التي يحقق بها الإنسان إنسانيته وبها يستشرف إلى عالم أرقى وأسمى من هذا العالم الذي نعيش فيه

 
  كتابة 25-08-2004 عند 03:19   ::طباعة::      اقتباساقتباس   أضفه لموضوعاتك المفضلة
 OFF-Line عضو جيد البرفيسور
 مفكر نشيط جدا

سجل في : 01-07-2003
البلد: المملكة العربية السعودية
المواضيع : 140
النقاط: 377


 
  
 

- 6 أنشطة لتنمية ذكاء طفلك اللغوي -


يعد الذكاء اللفظي/ اللغوي هو القدرة على استخدام اللغة للتعبير، والتواصل، الإقناع، التحفيز، طرح معلومات وأفكار... ويتضمن الذكاء اللغوي -ليس فقط- إنتاج اللغة، ولكن حساسية عالية للفروق الطفيفة بين الكلمات، وترتيب وسجع الكلمات.

* كيف أتعرف على هذا النوع من الذكاء لدى طفلي؟

1- يكتب أفضل من أقرانه.

2- يغزل حكاية طويلة، أو يحكي نكات، وقصصا.

3- لديه ذاكرة جيدة للأسماء، الأماكن، التواريخ، الهواتف...

4- يستمتع بالألعاب الكلامية.

5- يستمتع بقراءة الكتب.

6- يتهجى الكلمات بدقة (الصغار بطبيعة الحال لم تنمُ لديهم بالطبع هذه المهارة أصلا).

7- يحب السجع، التلاعب بالألفاظ، زلات اللسان،...

8- يستمتع بالاستماع للكلمة المنطوقة (قصص، تعليقات أو تفسيرات في الراديو مثلا أو التلفزيون، الأحاديث، الكتب).

9- لديه حصيلة لغوية جيدة بالنسبة لسنه.

10- يتواصل مع الآخرين بمهارة لفظية عالية.

ذكاءات مختلفة

راقب طفلك وسجل نواحي قوة لفظية أخرى لديه، يمكننا توظيف هذه الإستراتيجيات في تعليم كل طفل يتميز بنوع من أنواع الذكاءات المختلفة.

الذكي لغويا.. يتعلم أفضل عن طريق:

- الكتابة.

- القراءة الفردية والجماعية.

- مجموعات نقاشية (كبيرة أو صغيرة).

- مناقشة أي نشاط يقوم به.

- مادة مقروءة أو مسموعة: كتب، أوراق عمل، كتيبات.

- عصف ذهني.

- الكتب المسموعة، الكاسيت.

- الاحتفاظ بمذكرات، يسجل فيها كل ما يمر به.

- المحاضرات، المناظرات.

- استخدام المعاجم، الموسوعات.

* كيف ندعم هذا الذكاء؟

اللغة عبارة عن عدة مهارات: الكتابة، القراءة، التحدث، الاستماع.. نمِّ كلا من هذه الطرق بكل ما تصادفه من فرص، مثل:

- الألعاب الكلامية: http://www.vocabulary.com/

- حكي الحكايات.

- وصف الصور، كتابة تعليقات على الصور المختلفة.

- تعليم الكتابة الإبداعية.

- هواية المراسلة.

- الدردشة عبر الإنترنت.

- الاشتراك في جماعات الخطابة، المناظرات، التأليف، الصحافة...

- عمل حلقات نقاشية عديدة: أسرية أو نظمها بينه وبين جماعة من أصحابه: حدد موضوعا للنقاش واطلب من كل عضو في الجماعة النقاشية أن يسجل أفكاره.

وهذه بعض الأنشطة التي يمكنك أن تنفذها مع طفلك:

أنشطة الذكاء اللغوي

النشاط الأول.. القاموس الشخصي للطفل:

القاموس أداة قيمة جدا للتعلم، خاصة إذا صنعه الطفل بنفسه من الكلمات التي يبحث عنها ويحتاج معرفتها، لهذا شجع طفلك على صنع قاموسه الخاص بوضع عدة أوراق معا. اطلب منه أن يكتب في كل صفحة الكلمة الجديدة التي تعلمها حديثا. إذا كانت الكلمة يمكن توضيحها بصورة، فدعه يبحث في المجلات والجرائد ليجد الصورة التي تعبر عن هذه الكلمات ليقصها ويلصقها.

ساعد الطفل ليكتب معنى كل كلمة. ويكون جملة يستخدم فيها هذه الكلمة الجديدة. يمكن للطفل أن يستخدم هذه الجمل كأساس لقصة مبدعة.

شجع طفلك أن يقرأ لك هذه القصة. ولأفراد الأسرة. أو تشارك معه كتابة قصة قصيرة تتضمن بعض جمله التي كتبها.

النشاط الثاني.. تعليم كتابة المذكرات

* احتفظ بمفكرتين جذابتين واحدة لك والأخرى لطفلك.

* شجع طفلك ليأتي بأفكار جديدة يمكنه الكتابة عنها.

* اعقد جلسة عصف ذهني وسجل نتائجها في الصفحة الأخيرة من المفكرة لتكون بمثابة مرشد للموضوعات التي يمكنه أن يكتب فيها:

- صداقة جديدة - مقابلة شخصية جديدة: غريبة، لطيفة، أو مشهورة...

- زيارة مكان جديد - نشاط لطيف قام به الطفل في البيت، المدرسة، النادي...

- شعوره في اليوم الأول بالمدرسة - مشروعات يتمنى القيام بها.

- أشخاص يتمنى مقابلتهم - أماكن يتمنى الذهاب إليها.

* اسأل الطفل وتداول معه هذه الأفكار ونبهه ليراقب عامدا هذه الأشياء.

* أبق أنت أيضا مفكرة، ورافق طفلك وقت الكتابة فيها.

* من الممكن أن يقرأ كل منكما أجزاء مما كتب. لتتشاركا النقاش والتفاعل حول ما كتب.

نقاط مهمة لنجاح النشاط:

* المداومة عليه.

* عدم الاهتمام بالقواعد الإملائية والنحوية أو توجيه النقد والتصويب؛ حتى لا يمل الطفل...

* اختيار الطفل لما يود الكتابة عنه.

النشاط الثالث.. صندوق البريد الأسري:

يسعد الأطفال كثيرا حين تلقي أي نوع من الرسائل. استمتعا معا بتداول أفكاركما ومشاعركما عبر هذه الرسائل.

* اشرح لطفلك كيف تتم عملية الكتابة نفسها: نفكر في فكرة ثم نقول هذه الفكرة في كلمات.. نضعها على الورق لنحتفظ بها أو لنرسلها إلى من نحب.

* اصنعا معا صندوق بريد منزليا.

* دعه يراك تكتب رسالة، خطابا ليفهم أن أفكارنا ومشاعرنا نعبر عنها وتدون بالكلمات.

* أرسل له بريدا تخبره فيه عن شيء مهم له. أو مشاعرك في موقف ما...

* اطلب من أحد الأقارب أو الأصدقاء أن يكتب له، ليشجعه على رد الرسالة.

* شاركه تصميم وكتابة العبارات اللطيفة غير التقليدية: لا تملي عليه عباراتك التقليدية، بل ساعده لابتكار كلماته وتعبيراته الخاصة.

* اصنعا معا البطاقات وأرسلاها للصديق أو القريب.

النشاط الرابع.. بناء القصة:

ساعد طفلك على تمييز أجزاء القصة. ليكون أكثر وعيا أثناء القراءة، وكذلك ليسهل عليه فيما بعد كتابة قصصه الخاصة...

وهذه الأجزاء هي:

* الشخصيات (الأشخاص أو الحيوانات...).

* الحبكة: الوقت، والمكان الذي تدور فيه القصة.

* المشكلة: الصعوبات التي واجهتها شخصيات القصة وتغلب عليها وحلها.

* الحل (فك الحبكة): الحل للصعوبة أو المشكلة في القصة.

أحضر قصة لتقرأها مع طفلك. وتناوبا تعيين أجزائها:

* العنوان.

* الشخصية الرئيسية.

* المكان والزمان.

* المشكلة.

* الحل.

النشاط الخامس.. معان مختلفة:

تعلم المفردات والمعاني يعد مهما في التعلم. وكلما زاد وعى الطفل اللغوي، وعرف العديد من المفردات للكلمة الواحدة.. استخدم اللغة بطريقة أفضل، وزاد فهمه وإدراكه.

* اجعل الطفل يجد كلمة يعرف معناها جيدا، مثل: سفينة، ويعرفها الطفل بأنها وسيلة مواصلات تسير في المياه.

* اعرض نفس الكلمة في سياق آخر كأن تقول: كلنا في سفينة واحدة. واسأله عن معنى هذه الكلمة في الجملة الثانية.

* شجع طفلك ليجد كلمة جديدة كل يوم، أو كلمة قديمة في سياق جديد، ويسجلها في دفتره الخاص. احتفلا معا بكم الكلمات الجديدة التي تعلمها.

النشاط السادس.. شبكة الكلمات:

* اختر كلمة مثل: وسيلة مواصلات، واكتبها في منتصف الصفحة، اطلب من طفلك أن يفكر في أشياء أخرى تخبرنا أكثر عن هذه الكلمة، مثل: أنواع وسائل الواصلات (سيارات، أتوبيسات، درجات...).

* استخدامات لوسائل المواصلات: التنقل، الترفيه....

* وصف هذه الوسائل وطريقة حركتها: سريعة، بطيئة، خطرة....

* غيّر الكلمات في كل مرة وتشارك مع طفلك، واستمتع بمرونة تفكير طفلك وتوسيع إدراكه عن طريق التفكير في نقاط عدة تستدرها كلمة واحدة تطرحها.




 
 التوقيع 
الحكمة هي معرفة الحق وعمل الخير وهى الفضيلة العليا التي يحقق بها الإنسان إنسانيته وبها يستشرف إلى عالم أرقى وأسمى من هذا العالم الذي نعيش فيه

 
  كتابة 25-08-2004 عند 03:21   ::طباعة::      اقتباساقتباس   أضفه لموضوعاتك المفضلة
 OFF-Line عضو جيد البرفيسور
 مفكر نشيط جدا

سجل في : 01-07-2003
البلد: المملكة العربية السعودية
المواضيع : 140
النقاط: 377


 
  
 

- 5 أنشطة لتنمية الذكاء البدني– الحركي -



الذكاء البدني- الحركي هو القدرة على استخدام الجسم بمهارة للتعبير عن النفس والتواصل والإنتاج والفهم.. الأشخاص الذين يتمتعون بهذا الذكاء جيدون في التعامل مع الأشياء والأنشطة التي تتطلب أجسامهم وأيديهم وأصابعهم.

ولأن التعلم بالعمل “learning by doing” يحدث من خلال الحركة البدنية فالجسم يعرف طرقا لأداء العديد من المهام، مثل: ركوب الدراجة، الرقص، أو حركة الجسم حركة معينة، تلقف شيء مقذوف، التوازن أثناء المشي، التعرف على المفاتيح على لوحة الكتابة على الكمبيوتر، والقيام بمثل هذه الأنشطة بمهارة يعتبر نوعا من الذكاء البدني الحركي...

كيف أتعرف على هذا النوع من الذكاء لدى طفلي؟

- لديه طريقة مميزة في تحصيل خبراته الحياتية بالحركة؛ اللمس؛ العمل اليدوي.

- يتفوق في لعبة رياضية أو أكثر.

- لا يمكنه المكوث في مكانه لفترة طويلة.

- يستخدم تعبيرات وجهه وجسده كثيرا حين التعبير عن أفكاره ومشاعره.

- يمكنه تقليد حركات أو تعبيرات وجه الآخرين.

- يحب الحركة البدنية كالرقص، التمثيل والألعاب الحركية بكل أنواعها كالجري، القفز أو التسلق.

- لديه مهارة في استخدام يديه وعضلاته الدقيقة، مثل: تقطيع الأخشاب؛ الحياكة؛ استخدام العدد والآلات.

- يستمتع باللعب بالطين، العجائن أو غيرها من الخبرات التي تتطلب اللمسية.

- يستمتع بألعاب الفك والتركيب كالمكعبات والبناء؛ والليجو.

- غالبا يؤدي أداء أفضل لأي مهمة بعد رؤية شخص ما يقوم بها ثم يقوم بتقليد حركاته. ويفعل نفس الشيء إذا ما رغب في تعليم غيره.

- ربما يجد من الصعوبة أن يمكث في مكانه بلا حركة لفترة طويلة؛ يشعر بالملل أو التشتت إذا لم يكن منهمكا فيما يدور حوله.

وننصح هنا بأن تراقب طفلك وتسجل في دفتر خاص نواحي القوة البدنية الحركية الأخرى لديه.

الذكي بدنيا حركيا يتعلم عن طريق:

- الحركة واستخدام جسمه.

- اللمس والعمل اليدوي.

- رحلات ميدانية.

- ألعاب تنافسية وتعاونية.

- أنشطة يدوية، مثل: الطهي، الزراعة، الفنون، إصلاحات يدوية، التركيب للأشياء الميكانيكية، استخدام الكمبيوتر والأنشطة بدنية.

كيف ندعم هذا الذكاء؟

- امنح فرصا للتعلم عن طريق اللمس والعمل.

- مارس مع طفلك أنشطة حركية يوميا من شهوره الأولى.

- أشركه في أنشطة التمثيل، الألعاب الرياضية والحركية.

- امنحه فرصا لممارسة الأعمال اليدوية المختلفة.

- وفر له اللعب التي توافق ذكاءه.

- المتميزون في هذا النوع من الذكاء يتعاملون مع المعلومات بتطبيقها ومن خلال إحساسهم الجسمي؛ ولذا لا بد من مراعاة ذلك في تعليمه.. على سبيل المثال في الفصل: تمثيل جزء عن الشخصية التي يدرسها؛ أو مهمة تتيح لهم فرصة لبناء أو عمل نموذج بالمكعبات أو الليجو؛ أو لمس ما يتعلمه...

- وفر برامج الكمبيوتر لتعليم أي مفاهيم.

بعض الأنشطة التي تنمي هذا النوع من الذكاء

النشاط الأول: الدراما والتمثيل

- مثّل أيا من القصص التي يحبها طفلك. مثّلا معا حركات الأبطال؛ تعبيراتهم المختلفة. ويمكنك صنع بعض الوجوه المستعارة لتستعين بها في تمثيل الشخصيات المختلفة:

- درب طفلك على تقليد حركات الحيوانات المختلفة.

- درب طفلك على تقليد حركة الأشياء، مثل الطائرة؛ الريشة؛ القلم...

- درب طفلك على التعبير بدون كلمات؛ شاهدا معا التمثيل الصامت وقلدا معا.

النشاط الثاني: الطهي

- أشرك طفلك في لمس؛ وتقطيع ومزج المكونات؛ تشكيل؛ تذوق مكونات الأطعمة التي تعدها.

- دعه يجرب بعض الوصفات البسيطة كهذه المخبوزات البسيطة:

اطلب من طفلك أن يضع المكونات:

- كوبا ونصف الكوب من الماء الدافئ.

- كيس خميرة صغيرا.

- أربعة أكواب دقيق.

- نصف ملعقة صغيرة من الملح.

- ربع ملعقة صغيرة من السكر.

- ملحا خشنا.

- بيضة.

- فرشة.

- اطلب من طفلك أن يأخذ المعيار المحدد من الماء مع الخميرة والسكر ويخلطه جيدا.. اتركه لمدة 5 دقائق.

- ساعده ليضع الملح مع الدقيق في وعاء عميق.

- ضعا خليط الخميرة المعد، واطلب من الطفل أن يخلطه جيدا حتى يصير عجينة.

- شجع طفلك ليبتكر أشكالا مختلفة للمخبوزات: يلفها؛ ويلويها؛ يكور؛ يصنع منها أرقاما؛ أحرف اسمه؛ شجعه ليتحدث عن أفكاره...

- شجع طفلك ليكسر بيضة بمهارة داخل وعاء ويحركها بالشوكة أو المضرب اليدوي.

- بالفرشاة ساعد طفلك ليدهن أشكاله التي صنعها بيده.

- اطلب منه أن يرش قدرا ضئيلا من الملح الخشن.

- ضعا الصينية في الفرن.

- ناقش مع طفلك: أي الأشكال يريد أن يصنع؟ قارن بين هذه العجينة وتلك التي يلعب بها؛ فيم يتشابهان؛ وفيم يختلفان...؟

النشاط الثالث: قوما معا ببعض المشروعات الخشبية

جرب مع طفلك صنع نموذج بسيط غير مكلف لقفص عصافير جذاب.. هذا الرابط يقودك خطوة خطوة لصنع هذا القفص.

النشاط الرابع: علم طفلك بعض الربطات والعقد الكشفية البسيطة

النشاط الخامس: اصنع عروسة بسيطة:

- أحضر عصوين من عصي الآيس كريم؛ بعض الصوف؛ أزرارا على شكل عيون؛ لاصقا أبيض أو شفافا؛ بعض الجرائد.

- غط منطقة العمل بأوراق الجرائد لحمايته من اللاصق.

- الصق العصوين معا بعد وضع اللاصق على الأحرف؛ ضمهما معا حتى يلتصقا جيدا.

- الصق العينين؛ واضغط جيدا؛ ثم الصق.

- كور قطعة من الصوف لصنع الأنف؛ ثم الصقها.

- اصنع الشعر بقص بعض الصوف بأطوال متساوية واربطه معا من البداية والنهاية والوسط. الصقه.

- الصق كل العروسة على قطعة من الموكيت؛ أو قطعة من الورق المقوى.

- علقها كلوحة تجمل بها غرفة طفلك؛ أو اصنع شكلا آخر لتكونا شخصيات تحكي عنكما حكايات ليلة.

كلمة أخيرة

- إذا اكتشفت أن طفلك مميز في هذا النوع من الذكاء فلا بد أن تناقش هذا مع المدرسة؛ حتى تحاول المدرسة إشراكه في الأعمال التمثيلية والأنشطة الحركية؛ وكذلك لتسمح له ببعض الحركة داخل الفصل قدر الإمكان خلال اليوم. كذلك لتتمكن من دمج بعض الوسائل للأطفال ذوي الذكاء الجسمي الأعلى.

- طفلك وغيره من هؤلاء الأطفال من الممكن أن يتدنى إنجازه ما لم يمنح فرصا للتعلم والتواصل بطريقته؛ خاصة أن نظمنا التعليمية تشدد على المكوث بهدوء في الفصول الدراسية؛ تكرس لأنواع محددة وقليلة من طرق التدريس التي لا تراعي هذا التعدد في القدرات والاختلاف في الذكاء.

- لا بد أن يقوم طفلك بالأنشطة التي يشعر فيها بالكفاءة ومناطق تميزه حتى يساعده ذلك في تقدير الذات والإقبال على التعلم... ولا بد أن يُحتَرم ويقدَر نمطه في التعلم والفهم والتواصل من قبلك والآخرين المهمين في حياته.. هذا الإحساس بالكفاءة هو مفتاح التعلم خاصة في السنوات الأولى من رحلة التعلم.




 
 التوقيع 
الحكمة هي معرفة الحق وعمل الخير وهى الفضيلة العليا التي يحقق بها الإنسان إنسانيته وبها يستشرف إلى عالم أرقى وأسمى من هذا العالم الذي نعيش فيه

 
  كتابة 25-08-2004 عند 03:24   ::طباعة::      اقتباساقتباس   أضفه لموضوعاتك المفضلة
 OFF-Line عضو جيد البرفيسور
 مفكر نشيط جدا

سجل في : 01-07-2003
البلد: المملكة العربية السعودية
المواضيع : 140
النقاط: 377


 
  
 

- أينشتاين الصغير.. كيف أكتشفه؟ -



يعبر الذكاء الطبيعي على قدرة الإنسان على التمييز بالمقارنة بالكائنات الحية (النباتات، الحيوانات) إضافة لخصائص العالم الطبيعي والظواهر الطبيعية (كالأحجار الطبيعية..). كما يشير أيضا إلى القدرة على تمييز الملامح الثقافية المحددة لبيئة معينة.

كيف أتعرف على الأطفال الذين يتمتعون بهذا النوع من الذكاءات؟

- يهتم بالحيوانات الأليفة.

- يستمتع بزيارة الحدائق وحدائق الحيوان، المتاحف الطبيعية، المتاحف المائية، متاحف النباتات، وغيرها من الأماكن التي تعرض فيها أشياء عن الطبيعة.

- التخييم والخروج في الطبيعة من الأنشطة المحببة جدا له.

- يستمتع بالعمل في الحدائق.

- يظهر حساسية للموجودات الطبيعية (يلحظ وجود أشياء وكائنات معينة في بيئات معينة، وهذا النوع من المعرفة يتضمن رموزا ثقافية أيضا.

- يستمتع بدراسة البيئة، الطبيعة، النباتات، الحيوانات.

- يهتم بالمشكلات البيئية.

- يجمع فراشات، زهورا، أوراق شجر، أحجارا، أصدافا وغيرها من الأشياء الطبيعية.

- يستمتع بتصنيف الأشياء تبعا لخصائصها المتشابهة.

- غالبا ما يقوم بتدوير المواد المختلفة وإعادة استخدامها مرة أخرى.

- يحب الأنشطة التي لها علاقة ما بالطبيعة: مشاهدة الطيور، السفر في المحميات الطبيعية، جمعيات حماية البيئة، رعاية الحيوان...

- يمكنه إخبارك بالفروق بين نوعين من النباتات مثلا.

- يحب قراءة كتب ومجلات، وكذلك رؤية برامج تلفزيونية حول الطبيعة.

كيف ننمي هذا النوع من الذكاء؟

الأطفال يولدون محبين للطبيعة. ولا يحتاجون للمساعدة، ولكن فقط يحتاجون الفرصة لاستكشاف العالم عن طريق حواسهم.

- امنحه الفرصة للخروج للطبيعة والتفاعل مع عناصرها المختلفة: ملاحظة وردة، زهرة، طائر. أو اختبار شجرة على جانبي الطريق، جمع أنواع من الأحجار أو القواقع، وتصنيفها...

- اشتر بعض الأدوات التي تعينك على الاستكشاف مثل: مجهر، عدسة مكبرة، شريط قياس، قفازات، عبوة للسقي، سلة، أكياس لجمع العينات، ملقاط، مفكرة لتسجيل ملاحظاته...

- اصطحب طفلك واخرجا لاستكشاف التفاصيل في كل الكائنات والظواهر: الحيوانات، الطيور، الأنهار، الصحاري، البحيرات، الغابات، الأحجار، النباتات، الزهور، الورود، القواقع، نموذج الطقس، البذور، الحشرة الصغيرة.

- ساعد طفلك ليكوِّن مفكرة يسجل فيها ملاحظاته.

- اشرح وصف التغيرات في البيئة المحيطة أو البيئة الكونية الكبيرة والتي تؤثر عليك وطفلك.

- واربط الظواهر الطبيعية بأثرها على الإنسان وطريقة حياته.

- ساعده ليجد حديقة، حيوانا أليفا ليعتني به طفلك.

- ساعد طفلك ليرسم أو يصور الأشياء الطبيعية.

- شجع طفلك ليسأل ويستكشف ويبحث عن إجاباته حول العالم كله.

- اسأل طفلك كثيرا، واغتنم كل فرصة لتسأل أو تفجر سؤالا لديه ليتشوق لمعرفة إجابته: لماذا تصنع الطيور أعشاشها؟ بم تصنعها؟ هل كل الطيور لها نفس النوع من العش؟ لماذا تختلف؟ ما المتشابه في عش العصفور، والغراب.. ما المختلف، لماذا؟؟؟؟

- ساعد طفلك لينتبه لما يدور حوله وساعده ليسجل هذه الملاحظات، سواء كانت ملاحظة بسيطة: لون زهرة، أو طريقة مشي حيوان، أو نوع غذاء لكائن آخر... لاحظا معا وساعد طفلك ليسجل ملاحظاته.. فالملاحظة أول مهارة من مهارات التفكير العلمي.

- ساعد طفلك لعمل بعض التنبؤات حول: حالة الجو، ما مدى سرعة نمو النبات، ما مدى الارتفاع الذي من الممكن أن ترتفعه الورقة لأعلى مع هبوب الرياح. ثم ساعد طفلك ليختبر ويتأكد من صحة توقعاته أو تنبؤاته.

- ذكر طفلك دوما أنه ربما يحتاج لمرات ومرات حتى يحصل على إجابة سليمة.. أبق على الرغبة والجرأة في التجربة لدى طفلك.

- اجعل طفلك يبحث عن التشابهات والاختلافات بين الأشياء: الزهور، الحيوانات، النباتات، الأشجار، الأحجار، المسطحات المائية، الحدائق في كل العالم... وسبب التشابه والاختلاف بين الأشياء.

- ساعد طفلك ليتعرف العلاقة بين السبب والنتيجة: ماذا يحدث لو سقينا النبات، وماذا يحدث لو لم نسقه، ماذا يحدث عند برودة الجو، عند ارتفاع الحرارة، كيف يؤثر تغير المناخ على الإنسان، الحيوان، النبات، ماذا يحدث لو منعنا الضوء عن النبات...؟

- اهتم بالمجال الذي يجتذب طفلك وانطلق من حيث يوجهك باهتمامه: فإذا كان يحب الديناصورات، اقرأ عنها وساعده ليصنعها بالصلصال، اجمعا معا صورا مختلفة عنها، شاهدا برامج وأفلاما عن الديناصورات..، اجلب له ألعابا تركيبية عن الديناصورات، شاهداه في متحف العلوم.

- أعط طفلك فرصا ليجرب بيديه، والمؤشر لملائمة أي نشاط هو إقبال طفلك عليه. لا تجبره، جرب نفس النشاط مرة أخرى، أو جرب نشاطا غيره.

- أشرك طفلك في هواياتك أنت الخاصة: احتفاظك بحوض سمك، رعاية الحديقة، المعرفة عن المحيطات، الكائنات المنقرضة...

- استطلع العلوم في القصص والكتب المصورة والكتب العلمية المبسطة حول: حياة الحيوانات، الفراشات، الزهور، الأشجار...

- المناقشة: قوما معا بنشاط واحد مع مناقشته، أفضل من عمل أربع أنشطة بدون مناقشة.

أنشطة علمية

النشاط الأول: أسماء في الطبيعة

- اخرج مع طفلك في الطبيعة.

- اطلب منه أن يبحث عن أشياء يبدأ كل منها بحرف من حروف الأبجدية: (ش: شجرة، ذ: ذبابة، ح: حجر...).

- هذا التعرف وتسمية الأشياء الموجودة في الطبيعة يجعله واعيا بها متابعا لها فيما بعد.

- اطلب من طفلك تسجيل الأسماء في دفتره الخاص.

- نافش:

· ما اسم المكان المتواجد فيه.. ما طبيعة هذا المكان؟

· كم من الأشياء استطاع أن يجدها في هذا المكان؟

· بعد زيارة عدة أماكن، ساعده ليستنتج: طبيعة الأشياء التي من الممكن وجودها في البيئات المختلفة: حديقة الحيوان، الحدائق الطبيعية، الشاطئ، المتحف.

· أي الأشياء وجدها في مكانين من الأماكن التي زارها، أي الأشياء لم توجد إلا في مكان واحد.. لماذا؟

· هل هناك أشياء أخرى يعرفها الطفل في الطبيعة ولم يرها من قبل؟ كيف يمكن أن يراها؟ ما بيئتها الخاصة؟

- الأطفال الأكبر يمكن أن يدونوا الاسم العلمي والخصائص المميزة للزهرة، نوع الحجر، نوع الحيوان وفصيلته.

النشاط الثاني ملامس طبيعية:

- أحضر قطعة من القماش أو الورق الأبيض، أقلاما ملونة، طباشير، أقلام رصاص.

- اخرج مع طفلك وابحثا معا عن أشياء في الطبيعة لها ملامس ( الحجر، أوراق الشجر، جذوع الشجر...).

- ساعده ليضع الورق أو القماش فوق العنصر الطبيعي ذي الملمس، ويحرك أيا من أدوات الكتابة فوقه ليجد الملمس قد طبع على ورقته.

- كرر على أشياء مختلفة وبأدوات مختلفة (القلم، الألوان، الطباشير) لتستكشف الملامس المختلفة الموجودة في الطبيعة.

النشاط الثالث: النبات والضوء:

- اقطع قطعا من الورق المقوى على شكل دوائر ومثلثات.

- ألصق كلا من هذه الأشكال على ورقة شجر سواء خارج البيت أو داخله، واحرص على عدم تقطيع أوراق الشجر.

- اترك واحدة من هذه الأوراق لمدة يوم، وورقة أخرى ليومين، وورقة لثلاثة أيام.. تابع مع طفلك التغير الذي يحدث كل يوم في شكل ولون كل ورقة شجر من الأوراق الثلاثة. واختلافها عن الأوراق الأخرى التي لم تغط.

- بعد كم من الوقت بدأت في الذبول، تغير لونها.. ابحثا لماذا.. ساعد طفلك ليسجل ما فعل، ماذا لاحظ، ما تساؤله الجديد...؟

النشاط الرابع: صور النجوم نقطة لنقطة

معا أنت وطفلك، لاحظا النجوم في مساء صاف وواضح. ارسما النجوم التي رأيتما على قطعة من الورق وساعد طفلك ليوصل ويستكشف الصورة: الدب الأكبر أو الأصغر، الفرس، أو أي شيء يمكنك تخيله.

النشاط الخامس: صنف:

اجمع عدة أنواع من الأحجار، العصي، الرمال.. وأعط الطفل عددا من الأكواب ليصنفها في مجموعات. ثم اطلب منه أن يرتبها ترتيبا معينا يقترحه: العناصر الكبيرة ثم الأصغر فالأصغر، العناصر داكنة اللون ثم الأفتح فالأفتح... وهكذا. حاول أن تدرب طفلك على تصنيف كل ما يمر بكما.

النشاط السادس: المتحف الصغير!

- اجمع عددا من علب الألبان الورقية. اقطع الجزء العلوي منها ثم ألصقها معا بحيث تكون الأجزاء المفتوحة كلها في اتجاه واحد.

- دع طفلك يبتكر متحفه الخاص، اطلب منه أن يملأ كل مساحة بنوع من الأشياء التي جمعها: الأحجار، القواقع، الزهور،...

- ربما رغب الطفل في عمل تكوينات من عدة عناصر ذات علاقة معا.

- دعه يبتكر وشجعه ليدعو الأقارب والأصدقاء ليشاهدوا متحفه ويشرح لهم ما يعرفه عن مجموعاته ورحلة بحثه وتصنيفه لهم.




 
 التوقيع 
الحكمة هي معرفة الحق وعمل الخير وهى الفضيلة العليا التي يحقق بها الإنسان إنسانيته وبها يستشرف إلى عالم أرقى وأسمى من هذا العالم الذي نعيش فيه

 
  كتابة 25-08-2004 عند 03:29   ::طباعة::      اقتباساقتباس   أضفه لموضوعاتك المفضلة
 OFF-Line عضو جيد البرفيسور
 مفكر نشيط جدا

سجل في : 01-07-2003
البلد: المملكة العربية السعودية
المواضيع : 140
النقاط: 377


 
  
 

- اكتشاف الذات.. يبدأ منذ الصغر -



يشير مفهوم "الذكاء الذاتي" إلى معرفة الفرد الجيدة بذاته واتخاذ قرارات وتحديد أهداف على أساس هذه المعرفة الواعية والدقيقة بالذات، وكذلك توجيه المشاعر والأفكار والاحتياجات والتعامل مع هذه المشاعر بوعي. وتتضمن هذه المعرفة بالذات: المشاعر والحالات المزاجية والرغبات، وكذلك طريقة التفكير والكيفية التي يحصِّل بها المعرفة، وأيضا الحوافز الداخلية والدوافع، ونقاط القوة والضعف، والأهداف والنوايا.

ملاحظات هامة

كيف أتعرف على هذا النوع من الذكاء؟

رغم صعوبة قياس هذه القدرة ومدى وجودها، فإن الدلائل يمكن أن تلاحظ في الأطفال أثناء استخدامهم ذكاءاتهم الأخرى:

- مدى معرفتهم مسبقا بالطريقة التي سيتعلمون بها، أو يفكرون بها.

- مدى معرفتهم بنقاط قوتهم وضعفهم.

- القدرة على اتخاذ قرارات واختيارات مبنية على هذه المعرفة بذاتهم.

- يعتمدون على حوافزهم الداخلية أكثر بكثير مما يعتمدون على ثناء أو مكافأة خارجية.

- يمكن أن يعبر جيدا عما يحب وما لا يحب.

- يمكنه التعبير عن مشاعره.

- لديه ثقة في قدراته.

- يمكن أن يحدثك عن أهداف له، وأحلام يريد تحقيقها.

- يفكر تفكيرا جادا في أن يكون له عمل خاص في المستقبل.

- يحتفظ بمفكرة يدون فيها أفكاره، أحلامه، مشاعره، معارفه الجديدة.

- يفهم نفسه جيدا ويركز على أحاسيسه الداخلية وأحلامه.

- يتابع ويواصل أهدافه، واهتماماته.

- لديه هوايات خاصة لا يعرف بها أحد، ولا يطلع عليها أحد.

- يحب الانفراد بنفسه.

- أثناء قراءة القصص يمكنه أن يتبين الشخصيات التي تفكر وتشعر مثله.

- يمكنه أن يعرف -كنتيجة لمعرفته بنفسه- أي المواقف التي عليه تجنبها، وأيها يمكنه الانخراط فيها.

- يحب أن يكون مجددا، مبتكرا.

- يعرف حدود نفسه ويرحب بالمغامرة.

- يتقبل المسئولية عن تصرفاته.

- يتقبل المغامرة والتجربة.

- مثابر، يسير قدما نحو ما يريد وإن واجهته عوائق.

- يتقبل آراء الآخرين فيه، ويعرف الصواب منها والخطأ.

- يتمتع باستقلالية، ومسئولية عن تصرفاته.

- لديه عدد قليل من الأصدقاء الحميمين.

- يستخدم حديثه الداخلي مع نفسه ليتعلم شيئا ما، أو يفكر في شيء ما.

- يشعر بثقة كبيرة في نفسه.

- نادرا ما يطلب مساعدة أحد في حل مشكلاته الشخصية.

- يستمتع بالأنشطة الفردية.

- يحب كتابة وقراءة القصائد والتاريخ العائلي، والسير الذاتية، والتراجم.

- يمكن أن يؤدي بعض الأعمال الفنية.

- يحب كتابة المذكرات.

- جيد في التفكير، والتخطيط، والتخيل.

يتعلم جيدا عن طريق:

- العمل بمفرده، خاصة في أماكن خاصة به.

- منحه وقتا للتفكر، ودمج الجديد الذي يتعلمه مع معارفه وخبراته القديمة.

- وكذلك منحه فرصة ليكوِّن وجهة نظر خاصة.

في الوعي.. قوة

كيف يمكننا أن نقوي هذا النوع من الذكاء؟

- تبصير الطفل بقدراته المختلفة.

- تعليم الطفل كيفية وضع أهداف (قصيرة وطويلة) ملائمة لقدراته، والتخطيط للوصول لها.

- مساعدة طفلك ليضع خطة للتنمية الذاتية لينمي مهاراته وقدراته المختلفة.

- تعليم الطفل تدوين مذكرات خاصة به ليسجل بها: أفكاره وتتابعها، مشاعره ومسبباتها، أهدافه ودوافعه نحوها، ما يمر به من أحداث وأثرها عليه.

- تعليم الطفل الانتباه لأحلامه ومساعدته في تحليلها.

- تعليم الطفل مهارات التفكير المختلفة خاصة التفكير النقدي.

- تعليم الطفل الاسترخاء، والتفكر. (يمكن أن ينتظم في لعبة اليوجا).

- امنحه مكانا هادئا ليستمتع بالخلوة فيه.

- اترك له حرية أن تكون له طقوس وعادات خاصة.

- تعليم الطفل الاستقلالية في التفكير، والقرار.

- وفر له تراجم، وقصص حياة لمن يحبهم من الشخصيات المؤثرة في هذا العالم.

- حاول أن تتبين أطفالا لهم نفس ذكائه ليصادقهم ويقضي وقتا معهم.

- قدر هذا النوع من الذكاء، وأعلمه به، وبكيفية تنميته، وفرص نجاحه.

- ساعده ليكتب قصة حياته.

- ساعد طفلك على أن يمارس الحديث الذاتي (مع النفس) لينجز أعماله.

- عرفه بوجود مشاعر وقدرات مختلفة وساعده للتمييز بينهم.

- ساعده ليتبين المشاعر المختلفة للشخصيات التي تمر به، أو عن طريق القصص التي يقرؤها.

- أشركه في وضع قوانين خاصة للبيئة التي يعيش فيها، واطلب منه أن يحدد بنفسه تبعات لسلوكه.

- عزز لديه تقدير الذات.

أنشطة ذهبية

النشاط الأول: المرآة:

- اطلب من طفلك أن ينظر في المرآة.

- اسأله: ما ملامحه المميزة؟ من يشبه؟ ما الذي يجعله مميزا؟

- اطلب منه أن يرسم صورة لنفسه. ويتحدث عنها، بينما يتحدث سجل ما يقول، وأعد حكي ما قال في قصة.

- أخبره بشعور معين مثلا: "غاضب، حزين، سعيد..."، واطلب منه أن يغير تعبيرات وجهه لتناسب كل شعور. وينظر في المرآة ليعرف تعبيرات وجهه المختلفة مع المشاعر المختلفة.

النشاط الثاني: صف نفسك

- اكتب على ورقة حروف اسم طفلك، وحروف اسمك.

- اطلب منه أن يكتب لكل حرف من اسمه صفة أو جملة تعبر عن شيء مميز فيه، صفاته، أفكاره، آرائه، مزاياه، أشياء يمكنك عملها.

- ثم ناقش مع طفلك هذه الصفات: ما سببها؟ كيف اكتسبها؟ مزاياها، ما أثرها عليه؟ كيف يمكنه تغيير إحداها؟ كيف يمكنه تنمية الصفات الإيجابية الأخرى؟

- ما أثر هذه الصفات على دراسته؟ علاقته بأصحابه، علاقته بإخوته، أبويه؟

النشاط الثالث: ناقش

- اطلب من طفلك أن يذكر لك ثلاث وجبات، ثلاث مناسبات، ثلاثة أوقات كان لها أثر قوي على نفسه. لماذا؟ ساعده ليتذكر مشاعره في هذه الأوقات. ولماذا كان يشعر بهذا الشعور؟ ومتى أيضا يمكنه أن يشعر نفس الشعور؟ إذا أراد أن يشعر شعورا ما.. كيف يمكنه أن يصل إليه؟

- عند قراءة قصة: اطلب من طفلك أن يتخيل أنه شخصية معينة في القصة: من هي؟ وما صفاتها؟

- كيف كان يتصرف هو بشخصيته الحقيقية لو أنه مكان هذه الشخصية في القصة.

- وكيف يمكن أن تتصرف هذه الشخصية مكانه في المواقف التي يتعرض هو لها؟

النشاط الرابع: درب طفلك على الحديث الذاتي

ساعده لينظم تفكيره عن طريق الحديث مع نفسه عما يفعله.

ناقش معه ما يلي:

- هل يحدِّث نفسه؟ هل يسمع أصواتا في عقله؟

- متى يسمع هذه الأصوات أكثر، هل في أماكن معينة أو مواقف معينة: كالإقدام على مهمة يعتبرها صعبة، أو الشعور بفرحة غامرة؟

- متى حدَّث نفسه آخر مرة؟

- كيف يحدث نفسه، هل يحرك شفتيه مثلا أم أنه يحدث نفسه بلا حركة مصاحبة؟

- هل يتحدث لنفسه أم لأشخاص آخرين؟

- هل يتدرب أو يمثل موقفا سيحدث في المستقبل؟

- هل حدث أن تحدث إلى زهرة، حيوان، نبات...؟

- هل يتحدث لنفسه أثناء حواره أيضا مع أشخاص آخرين؟

- هل يفيده الحديث مع نفسه في تهدئة مشاعره مثلا، أو تشجيع نفسه...؟

النشاط الخامس: اصنع كتابك الخاص

ساعد طفلك ليصنع كتابا خاصا عنه يسجل فيه قصة حياته من خلال ما يلي:

اطلب من الطفل جمع صور له في مناسبات معينة سجل تاريخها والتعليق عليها: مشاعرك، المناسبة، بم كنت تفكر في هذه الأثناء؟ رأيه في هذه المناسبة...

يمكن أن يسجل تطوراته الجسمية: طوله، وزنه، تغير ملامح وجهه.

صورة للعبته المفضلة، حكايات عن هذه اللعبة، كيف يلعب بها، لماذا يحبها؟ من أهداها إياه؟ ما شعوره الخاص تجاه اللعبة، وتجاه من أهداها له؟

صور للعائلة.. الأماكن التي زارها، مدرسته، الملعب الذي يتدرب فيه...

اجعل مكانا خاصا لتسجيل الإنجازات:

شيئا جديدا تعلمه.

معلومة جديدة.

كلمة جديدة.

صفة جديدة بدأت في الظهور، وأسباب ظهورها.

قدرة جديدة.

النشاط السادس: نهاية اليوم

في نهاية اليوم اقض وقتا مع طفلك لتحليل أحداث اليوم، يمكنك أن تستخدم مذكرته الخاصة، أو الكاسيت لتسجل الحوارات بينكما:

ما أكثر الأحداث المؤثرة في هذا اليوم؟ ما سبب أهميتها بالنسبة له؟

ما المشاعر التي مر بها أثناء هذا اليوم؟ (اسمها- أسبابها...)

إذا كان من الممكن أن نضيف أو نحذف حدثا، فما هو؟

إذا كان من الممكن أن نعنون هذا اليوم، فما العنوان الذي يختاره؟

إذا كان هناك شخص ما كنت تتمنى لو أنه كان معك في هذا اليوم، فمن يكون؟

اعتبر أن اليوم مقسم لعدة مشاهد يمكنك التحكم في إعادة ترتيبها: أي الأحداث كنت تحب أن تكون قبل غيرها؟


المصدر
موقع إسلام أون لاين



 
 التوقيع 
الحكمة هي معرفة الحق وعمل الخير وهى الفضيلة العليا التي يحقق بها الإنسان إنسانيته وبها يستشرف إلى عالم أرقى وأسمى من هذا العالم الذي نعيش فيه

 
  كتابة 27-08-2004 عند 21:37   ::طباعة::      اقتباساقتباس   أضفه لموضوعاتك المفضلة
تفضيلات OFF-Line عضو جيد faqih
 Forum Admin!

سجل في : 06-11-2002
المواضيع : 1042
النقاط: 7648


 
  
 

موضوع شيق ومفيد اخي البرفيسور0000000شكرا لك



 
 التوقيع 
يهب الله لكل طائر رزقه .. و لكن لا يلقيه له في العش

 
  كتابة 28-08-2004 عند 20:51   ::طباعة::      اقتباساقتباس   أضفه لموضوعاتك المفضلة
 OFF-Line عضو جيد البرفيسور
 مفكر نشيط جدا

سجل في : 01-07-2003
البلد: المملكة العربية السعودية
المواضيع : 140
النقاط: 377


 
  
 

شكرا هذا واجبي
و آسف إذا طولت الموضوع



 
 التوقيع 
الحكمة هي معرفة الحق وعمل الخير وهى الفضيلة العليا التي يحقق بها الإنسان إنسانيته وبها يستشرف إلى عالم أرقى وأسمى من هذا العالم الذي نعيش فيه

 
  كتابة 01-10-2007 عند 12:59   ::طباعة::      اقتباساقتباس   أضفه لموضوعاتك المفضلة
تفضيلات OFF-Line عضو جيد سولاف
 مفكر سوبر نشيط

سجل في : 12-06-2007
البلد: العراق
المواضيع : 245
النقاط: 1449


 
  
 

بسم الله الرحمن الرحيم

شكراً على الموضوع الروعة

حقيقة الموضوع الرائعة و متميز

وشكـــــــــــــــــــــــــــراً








 
 التوقيع 
هل لديك اهداف في حياتـــــــــــــــــك ؟
   هل فكــــــــــــــــرت في اهدافك ؟
     هل عمـلت من اجل تحقيقها ؟

 
  كتابة 14-12-2007 عند 03:02   ::طباعة::      اقتباساقتباس   أضفه لموضوعاتك المفضلة
تفضيلات OFF-Line عضو جيد بسو
 مفكر جديد

سجل في : 14-12-2007
المواضيع : 1
النقاط: 0


 
  
 

بعد التحية وسلام
الموضوع تنشط الذكاء بصراح جذب انتباهي كثيرا وارجو الاستمرار في كتابة للمعلومات لنستفاد منها
وبارك الله على هذا المنتدى وشكرا





 
 التوقيع 

 
  كتابة 21-03-2008 عند 01:03   ::طباعة::      اقتباساقتباس   أضفه لموضوعاتك المفضلة
تفضيلات OFF-Line عضو جيد nosa
 مفكر جديد

سجل في : 19-03-2008
البلد: مصر
المواضيع : 4
النقاط: 14


 
  
 

الموضوع جميل جدا
شو هيه وظيفة البرفيسور
الله يباركلك




 
 التوقيع 
نوسة

 
( 1 | 2 ) التالي  >>> 
للرد السريع اضغط عرض
On Top

رد سريع

اسم المستخدم
كلمة المرور

HTML :
BBCode :
ارفاق ملف :
صور :

الخيارات
  

خلاصة آخر مواضيع المنتديات   Add to Google


Splatt Forums ©